ورشة عمل في المركز التربوي ناقشت وثيقة سمات المتعلم ومجالات تطوير خطة النهوض التربوي

افتتحت رئيسة المركز التربوي للبحوث والإنماء الدكتورة ندى عويجان ورشة العمل التي نظّمها المركز في قاعة المحاضرات في مبنى المطبعة تحت عنوان: "سمات المتعلّم اللبناني ومجالات خطة النهوض التربوي"، في حضور ممثّلين عن التفتيش التربوي، وممثل عن رابطة التعليم الثانوي وممثليّن عن اتحاد المؤسسات التربوية الخاصة بمكوّناته المتعدّدة، ورؤساء المكاتب والأقسام الأكاديمية والمستشارين التربويين في المركز.

بعد النشيد الوطني، تحدّثت رئيسة المركز فرحّبت بالحضور، وعرضت لمحة تاريخية عن بدء العمل بورشة تطوير المناهج منذ العام 2015 حتى اليوم، وذلك في إطار خطة النهوض التربوي وأبعادها ومجالاتها وسمات المتعلّم الذي نتطلّع إلى إعداده.
وركّزت على التجارب العريقة التي تتمتع بها المؤسسات التربوية الخاصة وخبراتها في هذا الإطار سيّما وأنها مؤسسات يعمل المركز معها في شراكة دائمة تجمع القطاعين التربويين العام والخاص من أجل التطوير والتحديث والعصرنة ضمن خطة تطوير المناهج.
بعد ذلك عقدت جلسة العمل الأولى حول سمات المتعلم اللبناني وتحدثت فيها المسؤولة التربوية في جمعية المقاصد الخيرية الإسلامية السيدة سهير زين، وذلك في إطار وثيقة موحدة لاتحاد المؤسسات التربوية الخاصة حول هذا العنوان ، وتمت مناقشة المضمون بمشاركة جميع التربويين والخبراء .
وعرضت منسقة الهيئة الأكاديمية في المركز التربوي السيدة رنا عبد الله لوثيقة ملامح المتعلم اللبناني موزّعة وفق أبعاد خطة النهوض التربوي الوطنية، الإنسانية / الأخلاقية والفكرية / الثقافية والاجتماعية وهي نتاج ورش العمل السابقة.
بعدها عرضت رئيسة المركز التربوي د. ندى عويجان لرؤية جديدة في مقاربة سمات المتعلم اللبناني.
ثم عقدت جلسة العمل الثانية التي توسع البحث في خلالها حول مجالات تطوير خطة النهوض التربوي، وتوالى على الكلام كل من المسؤولة التربوية في مدارس المبرات السيدة رنا اسماعيل عن الإدارة التربوية والمدرسية ، والمديرة التربوية في المدارس الأرثوذكسية نايلة ضعون عن تجارب المدارس الأورثوذوكسية في التطوير التربوي، وسهير زين عن تجربة المقاصد في عملية تطوير المناهج وترسيمة المناهج وآلية التطبيق، وفايز جلول عن خبرة مدارس المبرات في تطوير أداء المعلم ليواكب حركة التحديث.
كما عرضت رئيسة مكتب الإعداد والتدريب في المركز رانيا غصوب لتطوير مشروع التدريب المستمر انطلاقًا من الإطار المرجعي للمدير والمعلّم والمرشد والمدرّب. بعد ذلك عرض رئيس قسم الإدارة التربوية في المركز التربوي أكرم سابق لعناصر خطة التطوير من خلال عمل الإدارة التربوية، كذلك عرضت رئيسة مكتب البحوث التربوية في المركز الدكتورة كيتا حنا مواضيع الأبحاث والدراسات التربوية التي سوف يتم استثمارها في ورشة تطوير المناهج،
وبعد عرض تجاربهم في جلستي العمل حول موضوع سمات المتعلّم وموضوع مجالات تطوير خطة النهوض التربوي، تمّت مناقشة الأفكار مع الحضور التربوي، وركزت الدكتورة عويجان على شرح مضمون الوثيقة المتعلقة بتحديد ملامح المتعلّم اللبناني ومخرجات التعلّم. واختتمت ورشة العمل بالإشارة إلى مواعيد ورش العمل المقبلة والمتتالية في إطار استكمال عملية التطوير.