المركز التربوي باشر مأسسة مشروع قياس الأداء القرائي

إنطلاقاً من ورشة العمل التي عقدت في وزارة التربية والتعليم العالي بالتعاون بين خبراء من المركز التربوي للبحوث والانماء، ومشروع كتابي وخبراء عالميين في القياس والإحصاء التربوي، لعرض نتائج المرحلة الأولى (الخط الأساس) من مشروع EGRA الذي يهدف الى تحسين مخرجات التعلّم وتوفير فرص متساوية للتلاميذ للالتحاق بالمدارس الرسميّة من خلال قياس المهارات الأساسية في القراءة والفهم باللغة العربية في الصفين الثاني والثالث الاساسيين في 512 مدرسة رسمية.
وبعد الانتها ء من تنفيذ المرحلة الاولى من مشروع EGRA في 240 مدرسة رسمية. تم إطلاق المرحلة الثانية End lineمن مشروع EGRA لقياس الأداء القرائيّ لدى تلاميذ الصّفيّن الثّاني والثّالث الأساسيّين في المدارس الرّسميّة بناء على معطيات التقويم الأوّلي والتقويم المستمر.
ومن أجل مأسسة المشروع سيصار إلى بناء قدرات العاملين في مكتب البحوث التربوية في المركز التربوي للبحوث والإنماء على كيفية استخدام أدوات القياس (EGRA) وتكييفها، واستخدام البرمجيّات الخاصّة بـالأدوات من خلال روزنامة تدريب تتمحور حول: المفاهيم الاحصائية-منهجية التقييم- منهجية التحقق من السمات السيكومترية ( الصدق والثبات)- منهجية تطوير الاختبارات - بنك الاسئلة المخصص لإجراء البحث - صياغة الاسئلة، بعدما يتم طرحها في مدارس نموذجية وإعادة صياغتها بناء على المعطيات التحليلية، واختيار الأسئلة والنماذج القابلة للقياس والتي تعكس بدقة وشفافية نقاط الضعف والقوة لدى المتعلمين من خلال التقويم التكويني.

وفي السياق نفسه سيشارك مكتب البحوث في تنفيذ المرحلة الثّانية (ENDLINE) الخطّ النّهائي من مشروع EGRA وذلك من خلال:
تدريب فريق العمل الميداني على جمع البيانات إلكترونيًّا- التحقق من المعلومات – تحديد المؤشر وكيفية استخراجه وتحليله - كتابة التقرير النهائي
وسيتولى مكتب البحوث التربوية استكمال العمل في المشروع بالتّنسيق مع المكاتب الأخرى (الهيئة الأكاديميّة المشتركة- الإعداد والتّدريب- التّجهيزات) في المركز التربوي لتطوير ادوات التقييمEGRA بناء على المعطيات الإحصائيّة والتّوصيات. وبالتالي اعطاء ادوات التقييم ابعادا تربوية اخرى تحاكي الحاجات.
كما بدا العمل بالدورات التدريبية في مكتب الاعداد والتدريب على كيفية استخدام هذه الأدوات، وضمت الدورة الأولى نحو عشرين متدرباً من مكتب البحوث ومن الهيئة الأكاديمية المشتركة.
وأوضحت رئيسة مكتب البحوث التربوية الدكتورة غيتا حنا أن هذه الإنطلاقة العملية جاءت بعد إجتماعات متعددة عقدتها رئيسة المركز التربوي الدكتورة ندى عويجان مع مديرة مشروع كتابي السيدة بوليت عساف وخبيرة القراءة د.ايفا كوزما ود. ربى رعيدي.وبعد ان شارك مكتب البحوث التربوية في ورش العمل التي اقيمت لتطوير مؤشرات الأداء القرائي للصفين الثاني والثالث الأساسيين.

وأشارت الدكتورة حنا إلى أن توجيهات رئيسة المركز تقضي بالعمل على تأمين استمرارية المشروع ومأسسته، سيما وأن بنية هذا المشروع سوف تؤدي بعد تحليل المؤشرات، إلى وضع توصيات وتوجهات تربوية على المدى القريب والمتوسط والبعيد، وسوف تنعكس إيجاباً على وضع نظام وطني للتقييم، سوف تظهر نتائجه في التقييم المدرسي وفي الامتحانات الرسمية.