مقاربة جديدة لخطط تدريب المعلمين من خلال تلازم وضع أهداف التدريب مع أسس التقييم بالكفايات

في إطار مشروع وزارة التربية والتعليم العالي الهادف إلى إيصال التعليم إلى كل الأولاد الموجودين على الأراضي اللبنانية 2 RACE، وضمن مكون تحقيق الجودة في التعليم وفي الخدمات التربوية، باشر مكتب الإعداد والتدريب في المركز التربوي للبحوث والإنماء وضع هيكلية لمنهج التدريب المستمر الهادف إلى تطوير أداء أفراد الهيئة التعليمية في المدارس الرسمية ، وذلك بتمويل من منظمة اليونيسف التي وضعت أيضاً العديد من الخبراء التربويين بتصرف المركز لدعم هذا المشروع وإنجاحه.
وتعتمد هيكلية منهج التدريب على المقاربة بالكفايات بحسب Xavier Rogiers ضمن إطار الفهم من طريق التخطيط وبحسب wiggins and Mc Tighe وهما يشكلان المرجعيات التربوية الأوروبية والأميركية، وقد تمت لبننة هذه المقاربة من جانب فريق العمل المؤلف من الخبراء التربويين في المركز التربوي ولجنة خبراء اليونيسف.
واوضحت رئيسة المركز التربوي الدكتورة ندى عويجان ان أهمية هذا العمل التطويري تكمن في أنه يشكل خطوة أساسية في مسار الجودة، ويأتي استجابة لمضون الإطار المرجعي لكفايات المعلم التي أصبحت في مراحل الإنجاز النهائية.
وهذه المقاربة الجديدة قائمة على معايير الجودة التي تؤكد اكتساب افراد الهيئة التعليمية الكفايات المستهدفة من الإطار المرجعي، وتتيح توثيق الأدلة .
وتضمن هذه المقاربة الجديدة معايير الجودة في التخطيط لمقرر تدريبي وللمهمّات الأدائية الناتجة منه، والتي تشكل الأدلة على اكتساب كفايات الإطار المرجعي.
وبهذه المقاربة يتم وضع أهداف التدريب بالتّلازم مع أسس التقييم قبل إعداد الخطة التعليمية التعلمية، هذه الخطة التي باتت تؤمن المواءمة والانسجام بين النتائج المتوخاة والمهمات الأدائية المطلوب تنفيذها من المتدرب.
وتجدر الإشارة إلى أن هذا العمل التطويري يأتي في سياق المخطط الاستراتيجي للمركز التربوي الذي تندرج في إطاره ورشة تطوير المناهج بحسب المقاربة بالكفايات.
ولاسيما أن تنفيذ المشروع التدريبي يتضمن مراحل عدة يتم في خلالها إشراك الفرقاء المعنيين في التخطيط والتطوير التربوي من خلال استراتيجية بنائية.